لافروف: عودة الشركات الروسية مرتبط بعودة الأوضاع إلى طبيعتها بليبيا

لافروف: عودة الشركات الروسية مرتبط بعودة الأوضاع إلى طبيعتها بليبيا

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة في موسكو لنائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق استعداد الشركات الروسية لاستئناف أنشطتها في ليبيا مع عودة الوضع العسكري والسياسي في البلاد إلى طبيعته.

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن نظام وقف الأعمال القتالية الذي استمر ستة أشهر يخلق ظروفا مواتية لدفع العملية السياسية بين الليبيين؛ بحسب سبوتينك.

وناقش الطرفان بحسب وكالة سبوتينك الروسية مجموعة من القضايا المتعلقة بالوضع في ليبيا وما حولها مع الإشارة إلى أهمية التنسيق الفعال للجهود من أجل تعزيز حوار مستقر بين الليبيين بمشاركة جميع القوى السياسية المؤثرة في البلاد على أساس أحكام قرارات مجلس الأمن.

وكان نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق أعلن التوصل إلى اتفاق مع وزير التجارة والصناعة الروسي دينيس مانتروف، بشأن إعادة تفعيل عدد من الاتفاقيات الموقعة بين البلدين في مجال الكهرباء.

أوضح من موسكو أنه بموجب الاتفاق المذكور فسيتم إعادة تفعيل عدد من الاتفاقيات المتوقفة المبرمة بين ليبيا وروسيا منذ 2008، في مجال الكهرباء والطاقة والصحة والبنية التحتية.