بعد إعلان اتصاله الأول بها.. موسكو ضمن العواصم الأولى التي سيزورها المبعوث الأممي

بعد إعلان اتصاله الأول بها.. موسكو ضمن العواصم الأولى التي سيزورها المبعوث الأممي

كشف نائب وزير الخارجية الروسي “ميخائيل بوغدانوف” عن عزم مبعوث الأمم المتحدة للدعم في ليبيا المعين حديثا”يان كوبيش” زيارة موسكو ضمن العواصم الأولى التي سيزورها بشأن ليبيا.

ووفق ما نقلته وكالة تاس الروسية الناطقة باللغة الإنجليزية الاثنين، فإن “بوغدانوف” قد قال إنه لم يجر حتى الآن الاتفاق على مواعيد محددة بشأن زيارة “كوبيش”، لكنه قال أيضا إنهم أخبروا المبعوث الأممي باستعدادهم لاستقباله وإجراء محادثات جادة في أي وقت يراه مناسبا.

وفي رده على سؤال الوكالة بشأن الزيارة المحتملة، أشار نائب وزير الخارجية الروسي إلى اتصاله الهاتفي بـ”كوبيش” يوم الجمعة الماضي، وذكر أن عليه في البداية فهم بعض الأشياء وإجراء اتصالات مع الليبيين، وبعد ذلك ستكون موسكو بطبيعة الحال من أولى العواصم التي سيزورها بصفته الرسمية.

وبحسب “بوغدانوف” فإن “كوبيش” مهتم أيضا بذلك، مع مراعاة فهم موسكو لما يجري في ليبيا واتصالاتها بالأطراف الليبية، قائلا إن لديهم مصالح مشتركة.

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد أعلنت في بيان لها، إجراء كل من نائب وزير خارجيتها والمبعوث الأممي اتصالا هاتفيا الجمعة بمبادرة من الأخير، بحثا فيه القضايا المتعلقة بالتطورات في ليبيا وهو أول اتصال علني يجريه المبعوث الأممي.

وأكد الطرفان في اتصالهما على أهمية مواصلة تنسيق جهود المجتمع الدولي مع الدور القيادي للأمم المتحدة من أجل دفع التسوية إلى الأمام، إضافة إلى إقامة عملية سياسية شاملة ومستدامة بمشاركة جميع القوى ذات النفوذ في البلاد.