بعثة الاتحاد الأوروبي ترحب باعتماد البعثة الأممية آلية اختيار السلطة التنفيذية

بعثة الاتحاد الأوروبي ترحب باعتماد البعثة الأممية آلية اختيار السلطة التنفيذية

رحبت بعثة الاتحاد الأوروبي والبعثات الدبلوماسية للدول الأعضاء في الاتحاد، بموافقة ملتقى الحوار السياسي على آلية اختيار سلطة تنفيذية موحدة جديدة للبلاد بأكملها.

وقال البيان الذي نشرته البعثة الأوروبية على صفحتها بفسبوك، إن أعضاء الاتحاد الأوروبي يعتبرون اعتماد آلية موحدة لاختيار السلطة التنفيذية، تمهيدا لما يستحقه الشعب الليبي من حكومة انتقالية موحدة تعمل على استعادة الخدمات الأساسية العامة وإعداد البلاد للانتخابات الوطنية في ديسمبر المقبل.

وعبر البيان عن أمله في أن ينتقل ملتقى الحوار السياسي بشكل سريع إلى ترشيح سلطة تنفيذية جديدة بالاستناد إلى الآلية المتفق عليها، مشيدا بجهود أعضائه وبجهود الممثلة الخاصة للأمم المتحدة بالإنابة ستيفاني ويليامز، وفريق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وأكد البيان من جهة أخرى، مسؤولية الأطراف المعنية الرئيسية في ليبيا للمضي قدما نحو إرساء الاستقرار في البلاد والعمل من أجل تحقيق المصلحة العامة لجميع الليبيين، داعيا جميع القادة الليبيين إلى اغتنام هذه الفرصة بروح توافقية لإيجاد حل سلمي مستدام، على حد نص البيان.

وجدد أعضاء الاتحاد الأوروبي تأكيدهم الوقوف إلى جانب الغالبية العظمى من الليبيين الذين يرفضون الوضع الراهن ويرفضون أي خيار عسكري أو خيار يتسم بالعنف لتسوية الأزمة والقضاء على الإرهاب.