عضوان بهيئة الدستور: لا حل سوى الاستفتاء على مشروع الدستور

أعضاء هيئة الدستور امراجع نوح ونادية عمران
أعضاء هيئة الدستور امراجع نوح ونادية عمران

أكد عضو الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور امراجع نوح، أن الهيئة لم تتسلم دعوة من البعثة لحضور اجتماع الغردقة بشأن الإعلان الدستـوري.

وأشار نوح في تصريح خاص للأحراح، إلى أن موقف الهيئة ثابت ولا خيار سوى الاستفتاء على الدستو، وأن الحل الذي يرضي الشعب هو الاستفتاء، مؤكدا أن أي خيار بعيدا عن الاستفتاء على الدستور هو مخالفة للإعلان الدستـوري.

وتساءل نوح عن الأسباب التي دعت رئيس مجلس النواب عقيلة صالح ومن معه من النواب إلى إعداد قانون الاستفتاء المعد من النواب؛ مشيرا إلى أنه لم يحترم إرادة حتى النواب الذين معه.

وتساءل نوح عن الأسباب التي تدعو إلى الدخول في انتخابات، مشيرا إلى أن تصريحات ستيفاني تؤكد أن الفرصة مناسبة وعليه فإن الاستفتاء على الدستـور سيجنب البلاد الدخول في مرحلة انتقالية جديدة

من جهتها قالت عضو الهيئة نادية عمران للأحرار، إن استمرار البعثة في تجاهل مطالبات الهيئة للمشاركة في الحوار الدستورى، وتجاهل وجود مشروع للدستور منجز من الهيئة التأسيسية المنتخبة والبحث عن بدائل كارثية للاستناد عليها لإنجاز الاستحقاق الانتخابي، هو قفز على إرادة الليبيين وسعي محموم لإقصاء مشروع الدستور وضرب للمسار التأسيسي بالكامل.

وأكدت عمران أنهم لن يدخروا جهدا لاحترام هذا المسار وسيواجهون “عبث البعثة وأصحاب المصالح” الرافضين اللجوء إلى القانون والقضاء وفق قولها .