المركز الليبي.. المناطق الملوثة بالألغام ستحدد في نهاية فبراير

المركز الليبي.. المناطق الملوثة بالألغام ستحدد في نهاية فبراير

قال المدير العام للمركز الليبي للأعمال المتعلقة بالألغام العميد محمد ترجمان إن استكمال حصر المناطق الملوثة بالألغام ومخلفات الحرب في محيط طرابلس سيتم في نهاية شهر فبراير القادم.

وأوضح ترجمان في تصريح خاص للأحرار إن إجمالي مساحة المنطقة المستهدفة التي يشتبه باحتوائها على الألغام ومخلفات الحرب تبلغ نحو تسعمائة كيلومتر مربع تم العمل على نحو سبعين بالمائة منها حتى الآن, ومن المتوقع الانتهاء من استهداف المنطقة بالكامل بحلول نهاية شهر فراير.

وجاء عن الترجمان أنه سيتم نشر الخرائط التي يتم العمل عليها بألوان مختلفة للمساحات, لتعيين المناطق الملوثة بالألغام والمشتبه بتلوثها باللإضافة إلى المناطق السليمة.

أما عن إمكانية عودة المواطنين إلى بيوتهم وأراضيهم شدد الترجمان بأن ذلك مرهون بتحديد المناطق الغير ملوثة بالألغام ومخلفات الحرب.

وكان المركز الليبي للأعمال المتعلقة بالألغام ومخلفات الحرب أعلن مقتل 73 شخصا من إجمال 207 ضحايا للألغام والعبوات الناسفة جنوبي مدينة طرابلس وسرت وضواحي بني بوليد

وأوضح المركز في بيان له, إن عدد المصابين بلغ 134 ضحايا سبعين منهم من المختصين في مجال الألغام , فيما بلغ إجمالي عدد الضحايا من المدنيين 137 شخص, لافتا بأن الأحصائة شملت الثاني والعشرين من شهر مايو من العام الماضي وحتى نهاية العام.

وحول أعمال المركز بين الترجمان بأن عمل المركز يقوم على قاعدة بيانات إلكترونية لحصر المواقع ما يجعل من انقطاع الكهرباء ورداءة الاتصالات من أهم التحديات التي توتجه عمل المركز, بالإضافة إلى قلة الإمكانيات نتيجة الأوضاع السياسية والإقتصادية التي تشهدها البلاد.

ولفت بأن الدورالذي يقوم به المركز هو دور رقابي وإشرافي, حيث يتم تسليم البيان والخرائط إلى الجهات الدولية والمحلية المعنية بالإزالة,والتي تقبل بالعمل وفق المعايير الليبية للأعمال المتعلقة بالألغام.

وكشف الترجمان للأحرار بأن المركز يعمل على طباعة هذه المعايير ومن المتوقع نشرها في نهاية هذا الشهر, وانه سيتم إرسالها إلى جميع الجهات والمؤسسات الحكومية المعنية.