طبرق.. العثور على جثة ثانية عليها علامات تعذيب

طبرق.. العثور على جثة ثانية عليها علامات تعذيب

عثر في مدينة طبرق اليوم الجمعة على جثة مواطن مصري الجنسية، ملقاة بجانب الطريق، وتظهر عليها علامات التعذيب والإصابة بعدد من الأعيرة النارية، وهي الجثة الثانية خلال يومين حيث عثر على الجثة الأولى في منطقة البردي شرقي مدينة طبرق، ظهرت عليها أيضا علامات التعذيب والقتل.

وكان جهاز البحث الجنائي في البردي قد أعلن أمس الخميس عن تحرير 12 مهاجرا مصريا، بعد عملية أمنية استهدفت من وصفوهم بتجار البشر ومهربي الهجرة غير الشرعية، وقالت مصادر محلية من المنطقة إن مهربي البشر يقومون بطلب فدية من ذوي المهاجرين غير الشرعيين ويقومون بتصفية من لا يدفع الفدية.

واتهم ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، الجهات الأمنية بالتخاذل وعدم قدرتها على مواجهة المسؤولين عن هذه الحوادث لاعتبارات قبلية وجهوية، داعياً الجهات المسؤولة إلى ضرورة التدخل لإنقاذ المهاجرين غير الشرعيين ومحاسبة المتورطين في هذه الحوادث.

وكانت مؤسسة العابرين لمساعدة المهاجرين والخدمات الإنسانية في مدينة طبرق قد طالبت السلطات المحلية بسرعة العمل على حماية المهاجرين وتخليص جميع المختطفين من قبل عصابات تجار البشر المتواجدين في ضواحي المدينة منذ عدة سنوات.