مجموعة العمل الأمنية في ليبيا تكرر الدعم الكامل للجنة العسكرية المشتركة وتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار

مجموعة العمل الأمنية في ليبيا تكرر الدعم الكامل للجنة العسكرية المشتركة وتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار

جددت مجموعة العمل الأمنية في ليبيا التابعة للأمم المتحدة والبعثة الأممية دعمهما الكامل للجنة العسكرية المشتركة 5+5 وتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار.

ودعت مجموعة العمل التي تضم الاتحاد الأفريقي وفرنسا وإيطاليا وتركيا والمملكة المتحدة والبعثة الأممية جميع الأطراف إلى الإسراع في فتح الطريق الساحلي بين أبوقرين وسرت، وسحب جميع المقاتلين والمرتزقة الأجانب.

وأشادت المبعوثة في ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز بجهود اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 والتقدم المحرز حتى الآن نحو تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار، بما في ذلك عمليات تبادل المعتقلين الأخيرة واستئناف الرحلات الجوية إلى جميع أنحاء ليبيا والاستئناف الكامل لإنتاج وتصدير النفط وكذلك التوحيد وإعادة الهيكلة المقترحة لحرس المنشآت النفطية.

وكررت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا دعوتها لجميع الأطراف للالتزام بالقانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان، بما في ذلك حماية المدنيين لاسيما من خلال السماح وتسهيل إيصال المساعدات والخدمات الإنسانية بشكل آمن وسريع إلى جميع المجتمعات المتضررة من فيروس كورونا.