البعثة الأممية تواصل دعم الحوار الاقتصادي الليبي

البعثة الأممية تواصل دعم الحوار الاقتصادي الليبي

أكدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا التزامهم بمواصلة دعم الحوار الاقتصادي الليبي لتعزيز التقدم المحرز نحو توحيد الميزانية وتحسين إدارة إيرادات النفط بشفافية.

جاء ذلك خلال بيان للرئاسة المشتركة لمجموعة العمل الاقتصادية عبر الاتصال المرئي لمتابعة الإصلاحات الاقتصادية الجوهرية، بهدف متابعة سلة الإصلاحات التي نوقشت في جنيف، وضم الاجتماع خبراء اقتصاديين ليبيين من المشاركين في الحوار الاقتصادي الليبي وممثلين عن البنك الدولي وصندوق النقد الدولي.

ورحبت مجموعة العمل الاقتصادية بتعزيز التعاون والتواصل بين المؤسسات الاقتصادية والمالية الليبية، والذي يشمل التواصل المتزايد بين وزارتي المالية وفرعي مصرف ليبيا المركزي، فضلا عن نية المسؤولين الرئيسيين للاجتماع بشكل مباشر لتعزيز هذا التعاون.

ويعد الاتفاق على ميزانية موحدة الخطوة الرئيسية البارزة ضمن مجموعة الإصلاحات اللازمة لوضع ترتيبات اقتصادية أكثر ديمومة وإنصافا وخضوعا للمساءلة في ليبيا، وذلك من شأنه أن يؤدي إلى تحسين الحوكمة المالية وإدارة عائدات النفط، وفق اقتصاديين.