جويلي: زيارة الوفد التركي داعمة للشرعية وللشعب الليبي نحو دولة مدنية

جويلي: زيارة الوفد التركي داعمة للشرعية وللشعب الليبي نحو دولة مدنية

قال آمر المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة جويلي، إن زيارة الوفد التركي تثبت استمرار وقوف أنقرة ودعمها للحكومة الشرعية.

وأضاف جويلي في تصريحات صحفية خلال مراسم تخريج دفعة عسكرية، أن الزيارة جاء في سياق دعم الشعب الليبي بإنشاء دولة مدنية ورفض حكم العسكر والوقوف ضد كل داعميه.

وأوضح في تصريحات للأحرار أن التدريب الذي تتلقاه الدفعات العسكرية هو لإعادة بناء قدرات الجيش وهذا هو المسار الطبيعي لتكوين الوحدات النظامية.

وزاد بعد انقضاء مراسم تخريج الدفعة أن ذلك يأتي بيانا وإصرارا من كافة أفراد الشعب على الاستمرار في تكوين الجيش رغم كيد الكائدين لافتا إلى أن هناك دفعات أخرى قادمة.

من جهته، أكد وزير الدفاع بحكومة الوفاق صلاح الدين النمروش استعدادهم لصد أي عدوان مهما كان جبروته وذلك في كلمته خلال حفل تخريج الدفعة المذكورة.

وشهدت طرابلس حفلا لتخريج طلبة الدفعة الثانية من حملة الشهادات العليا والدفعة 50 من طلبة الكلية العسكرية من حاملي الشهادة الثانوية والدفعة 36 من كلية الدفاع الجوي من حاملي الشهادة الثانوية.

ونزل السبت أكار والوفد المرافق في زيارة رسمية قاعدة أبوستة البحرية بالعاصمة طرابلس واستقبله وزير الدفاع صلاح الدين النمروش ورئيس الأركان العامة الفريق أول محمد الحداد وآمر غرفة العمليات المشتركة بالمنطقة الغربية اللواء أسامة جويلي.

ويضم الوفد إلى جانب وزير الدفاع التركي رئيس الأركان العامة الفريق أول “ياشار غولر” وقائد القوات البرية الفريق أول “أوميت دوندار” وقائد القوات البحرية “عدنان أوزبال”.