تقرير أممي يرصد استعمال حفتر لصواريخ إيرانية

تقرير أممي يرصد استعمال حفتر لصواريخ إيرانية

كشف تقرير أممي استخدام مليشيات حفتر صواريخ مضادة للدروع إيرانية الصنع وفقاً لتقارير المخابرات الإسرائيلية.

وأورد في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش نصف السنوي إلى مجلس الأمن، اتهامات عن إسرائيل لإيران بانتهاك العقوبات، وتقديمها صورا للصواريخ الموجهة المضادة للدبابات في ليبيا إلى غوتيريش في مايو.

وجاء في التقرير الأممي تحليل أجرته المنظمة لصور أربعة صواريخ موجهة مضادة للدبابات في ليبيا، وأكد أن أحدها له خصائص تتفق مع صاروخ “ديللافية” إيراني الصنع، حسبما أفاد غوتيريش.

وذكرت إسرائيل أن الصور ظهرت في نوفمبر 2019 وأن الأسلحة تستخدمها ميليشيات مرتبطة بخليفة حفتر، الذي يقاتل حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

ويستند تقرير غوتيريش إلى تحليل الأمانة العامة للصور المقدمة التي أثبت علاقة خصائص بعض الصواريخ بأخرى إيرانية مشابهة على الرغم من عدم وجود تاريخ إنتاج لهذا الصاروخ الموجه المضاد للدبابات.