غرفة اجتماع النواب بغدامس
غرفة اجتماع النواب بغدامس

127 نائبا يتوافقون بغدامس على انتخاب رئاسة جديدة بـ21 ديسمبر

أعلن نحو 127 نائبا التأموا في غدامس توافقهم على جلسة قادمة بـ21 ديسمبر لانتخاب رئاسة برلمان جديدة.

وأضاف النواب في بيان ختامي عن اجتماعات غدامس التشاورية، أن الجلسة المزمعة ستقر الدورة البرلمانية لمجلس النواب بواقع ستة أشهر لكل دورة وتعديل اللائحة وفق ذلك.

كما أفاد البيان الختامي بتوافق الأعضاء على جلسة ثانية يوم 22 ديسبمر لإعادة انتخاب اللجان البرلمانية وتشكيل اللجان الفنية المؤقتة المتعلقة بصنع السياسيات والتواصل بشأن المناصب السيادية ومناقشة التعديلات المقترحة على اللائحة.

هذا، وأكد قبل ذلك مراسل ليبيا الأحرار في مدينة غدامس وجود خلافات بين أعضاء مجلس النواب عرقلت انطلاق الجلسة الرسمية للمجلس بالمدينة.

وقال مراسل الأحرار إن بعض النواب هددوا بالانسحاب كليا من الجلسات بعد حدوث خلاف حول شرعية عقد الجلسات خارج بنغازي والأسماء المقترحة لمنصب الرئاسة.

من جهته، ذكر عضو آخر من مجلس النواب فضل عدم الكشف عن اسمه بأن عددا من النواب وصلتهم رسائل تهديد لفرض أسماء معينة لرئاسة المجلس، وأن الجلسة قد يجري إلغاؤها بسبب الخلاف الحاد على منصب الرئاسة بين الأقاليم الثلاثة، وفق قوله.

وكشف الاثنين رئيس مجلس نواب طبرق عقيلة صالح في جلسة برلمانية ببنغازي لا تتجاوز الـ20 عضوا، اتصاله بالمخابرات المغربية وطلبه عدم إشراك النواب المقاطعين بالجلسات التشاورية التي جرت بمدينة طنجة المغربية، مؤكدا رفضه لأي قرارات تصدر من خارج مدينة بنغازي المقر الدستوري للمجلس أو مدينة طبرق المقر المؤقت للبرلمان، في إشارة واضحة إلى الجلسات المنعقدة حاليا في غدامس.