اجتماع المؤسسة مع توتال
اجتماع المؤسسة مع توتال

صنع الله مع توتال يبحثان إعادة تأهيل حقل المبروك النفطي

بحث رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله مع رئيس شركة توتال للاستكشاف والإنتاج لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ستيفان ميشيل، استعداداتهما لإعادة تأهيل حقل المبروك النفطي، الذي تعرض للخراب وتدمير معظم بناه التحتية في السنوات الماضية.

وتطرق الجانبان خلال اجتماعهما اليوم الثلاثاء، إلى مساهمة شركة توتال في جلب تقنية الطاقة الشمسية وإدخالها في صناعة النفط بقطاع النفط الليبي، والتوجه لاستعمال الطاقات المتجددة أسوة بالدول المتقدمة، بالإضافة إلى خطط المؤسسة طويلة ومتوسطة وقصيرة المدى، لزيادة معدلات الإنتاج في السنوات القادمة، والمحافظة على المستويات الحالية.