فرنسا والمؤسسة الوطنية للنفط
فرنسا والمؤسسة الوطنية للنفط

فرنسا: أي تهديد تتعرض له مؤسسة النفط قد يواجه بالعقوبات

قالت السفارة فرنسا في ليبيا إن أي عمل يهدف إلى تهديد المؤسسة الوطنية للنفط أو الضغط عليها ، سواء كان مصدره جماعة مسلحة أو قوة سياسية أو مؤسسة أخرى، هو مس بالصالح العام الليبي و قد يخضع للعقوبات.

وأشادت السفارة في بيان لها الخميس بكفاءة قوات الأمن في التعامل مع محاولة التوغل في مقر المؤسسة في طرابلس في 23 من نوفمبر الجاري , مجددة التزامها بوحدة وسلامة واحتكار المؤسسة الوطنية للنفط.

ورحبت السفارة الفرنسية بالإصلاحات الجارية لحرس المنشآت النفطية في إطار اللجنة العسكرية المشتركة 5+5.