وليامز أمام مجلس الأمن: حفتر ينشر منظومات دفاع جوي في سرت والجفرة

وليامز أمام مجلس الأمن: حفتر ينشر منظومات دفاع جوي في سرت والجفرة

في إحاطة لها أمام مجلس الأمن الدولي حول ليبيا.. قالت المبعوثة الأممية بالإنابة ستيفاني وليامز إن اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 لم تبدأ بعد سحب قواتها من سرت والجفرة.

تحشيدات في سرت والجفرة

وليامز قالت إن مليشيات حفتر أقامت تحصينات ونقاط عسكرية مزودة بأنظمة دفاع جوي بين سرت والجفرة وفي المنطقة الشمالية من قاعدة الجفرة الجوية، مشيرة إلى رصد البعثة لنشاط وصفته بــ ” المكثف”، لطائرات شحن بين مطار بنينة والجفرة وقاعدة القرضابية الجوية.

عمل وحشي

وحول اغتيال الناشطة حنان البرعصي في بنغازي، وصفت وليامز الحادثة بالعمل الوحشي، قائلة إن المحامية البرعصي من أشد منتقدي الفساد وإساءة استخدام السلطة وانتهاكات حقوق الإنسان.

تهديد المرأة الليبية

المبعوثة الأممية حثت جميع الليبيين إلى وضع خلافاتهم جانباً والتوصل سريعاً إلى حل شامل للأزمة التي طال أمدها لاستعادة العدالة والمساءلة وإنهاء المناخ السائد للإفلات من العقاب، موضحة أن مقتل حنان البرعصي يُبين بجلاء التهديدات والمخاطر الشخصية التي تواجهها المرأة الليبية بسبب المجاهرة بصوتها.

مرتزقة حفتر

من جهته قال مندوب ليبيا لدى مجلس الأمن الطاهر السني ، إن تدفق المرتزقة لدعم حفتر مازال مستمراً، إضافةً إلى زرع الألغام وإِعداد التحصينات في سرت والجفرة، داعياً إلى قطع الطريق أمام الخارجين عن القانون ، لمنع تهديد استقرار المنطقة والأمن القومي لدول الجوار.

جرائم ضد الإنسانية

وفيما يتعلق بجرائم الحرب في ليبيا، طالب مندوب ليبيا بضرورة محاسبة كل من ارتكب جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية في حق المدنيين من أي طرفٍ كان ، وفي أي مرحلةٍ من مراحل الصراع منذ عام 2011 ، سواء من نفذها أو دعمها والدول المتورطة فيها .

الإفلات من العقاب

السني شدد على ضروروة مُحاسبة من ارتكب جرائم الحرب أثناء العدوان على طرابلس، والعمل على تحقيق العدالة ومنع الإفلات من العقاب، مشيراً إلى أن الألغام المزروعة في جنوب طرابلس من قبل مليشيات حفتر مازالت تحصد الأرواح، قائلاً إن المليشيات تخطف وتقتل النساء في إشارة لاغتيال “حنان البرعصي” في بنغازي.

ملاحقة مرتكبي الجرائم

مندوب ليبيا، طالب مجلس الأمن بعدم الاكتفاء ببيانات الأسف والإدانة والإسراع بوضع المسؤولين عن هذه الجرائم ومن أعطى الأوامر لتنفيذها على قائمة العقوبات دون أي تأخير، ومنع عرقلة عمل لجنة العقوبات و نشر تقاريرها.