السراج والحلو
السراج والحلو

السراج والحلو يبحثان جهود الشراكة لدعم متضرري العدوان

بحث رئيس المجلس الرئاسي فائر السراج والمنسق الأممي للشؤون الإنسانية يعقوب الحلو الشراكة بين حكومة الوفاق والأمم المتحدة لدعم متضرري العدوان على طرابلس.

وورد عن المكتب الإعلامي للسراج تباحث الجانبان الشراكة مع وكالات الأمم المتحدة المتخصصة في المجال الإنساني، لدعم النازحين والفئات الأكثر تضرراً جراء (عدوان حفتر) إضافة إلى المهاجرين غير الشرعيين.

وتطرق اللقاء إلى ما جرى تنفيذه من خلال خطة “الاستجابة الإنسانية في ليبيا 2020” التي تساهم عبر التنسيق مع البلديات والأجهزة الحكومية المختصة في تغطية عدد من المجالات الحيوية مثل قطاعات الصحة والتعليم والمياه والصرف الصحي في عدد من المناطق النائية.

هذا وخلف العدوان على طرابلس على مدار 14 شهرا دمارا واسعا في الممتكات والأرواح وتداعيات مازالت متواصلة جراء الألغام المزوعة في الأماكن التي طالتها الاشتباكات على غرار جنوب العاصمة.

وحصد العدوان مئات القتلى بينهم نساء وأطفال وتسبب في عشرات الآلاف من حالات النزوح وأسفر عن دمار فادح في البنية التحتية طال المدارس والمتستشفيات ما زالت تداعياتها قائمة منذ دحر مليشيات حفتر في يونيو من غرب البلاد.