جثة من مقابر ترهونة
جثة من مقابر ترهونة

مقابر ترهونة.. “العدل” تسلم أول جثة تعرفت عليها لذويها

أعلنت وزارة العدل بحكومة الوفاق تسليم اللجنة المختصة بمقابر ترهونة الجماعية، أول جثة جرى التعرف عليها لذويها.

وقالت وزارة العدل على صفحتها عبر فيس بوك، إن الجثة تعود للضابط بوزارة الداخلية العميد المبروك الهادي خلف.

وجاء عن الوزارة أن الجثمان جرى التعرف عليه الأيام الماضية بعد عثور هيئة المباحث الجنائية على أوراق إثبات الهوية واستكمال إجراءات التعرف الثانوية لفريق الطب الشرعي باللجنة .

وأعلن وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا السبت قبل الماضي مقتل مدير مكتب المعلومات و المتابعة السابق العميد المبروك خلف إثر تصفيته من قبل عصابة الكاني الإجرامية بعد العثور على جثمانه في مقبرة جماعية في مدينة ترهونة.

وأكد باشاغا في تغريدات له على موقع تويتر أن ما قامت به عصابة الكاني الإجرامية من أفعال مروعة يصنف ضمن الأعمال الإرهابية، التي تستلزم الملاحقة محليا و دوليا لضمان عدم الإفلات من العقاب.

واكتشفت في المدة نفسها الهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين خمس مقابر جديدة في مشروع الربط بترهونة تجاوز إجمالي عدد الجثامين المنتشلة بها 17 شخصا.