اجتماع مشترك موسع.. باشاغا ينادي بالتعاون الأمني الصحي

اجتماع مشترك موسع.. باشاغا ينادي بالتعاون الأمني الصحي

أكد وزير الداخلية فتحي باشاغا ضرورة تكاثف الجهود الأمنية والصحية لصالح المواطن وسلامته.

ونادى الوزير في اجتماع موسع بالقيادات الأمنية بالداخلية وبحضور رئيس اللجنة الاستشارية العليا لمجابهة فيروس كورونا، بالتضافر بين جميع المكونات الأمنية بالوزارة من أجل إنجاح سير العمل الأمني والتعاون مع الجهات الصحية بالدولة للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.

كما أهاب الوزير بالأجهزة الأمنية إلى وضع الخطط وتشكيل اللجان بكافة مديريات الأمن بالمناطق والتعاون بينهم من أجل الحفاظ على أمن وسلامة المواطنين، واحترام القانون وفرض هيبته.

وطالب الوزير بضرورة الضبط والربط بين كافة أعضاء هيئة الشرطة والتحلي بروح المسؤولية تجاه الوطن والمواطن وأداء الرسالة الأمنية على أكمل وجه واحترام حقوق الإنسان في هذا الشأن.

وأوضح باشاغا أن وزارة الداخلية تقع على عاتقها مسؤولية جسيمة من أجل حفظ الأمن وحماية المواطنين.

ومن جهة أخرى ذكر رئيس اللجنة الاستشارية لمجابهة الوباءأن الوضع الصحي في ليبيا هو أقل خطر من بعض الدول الأخرى ولكن يجب التقيد بالإجراءات الاحترازية من أجل سلامة المواطن.

ولفت إلى أنه سيجري التعاون بين وزارة الداخلية واللجنة الاستشارية بشأن مكافحة جائحة كورونا.