الجثث تامجهولة في المقابر الجماعية بترهونة
الجثث تامجهولة في المقابر الجماعية بترهونة

ارتفاع إجمالي الجثث المنتشلة في ترهونة إلى 17

أفادت الهيئة العامة للبحث والتعرف على المفقودين بارتفاع إجمالي عدد الجثث المنتشلة من المقابر الخمس الأخيرة إلى 17 جثة مجهولة الهوية من بينها أشلاء.

جاء ذلك عقب استكمال العمل على المقبرتين المتبقيتين، اللتين اكتشفتا الخميس الماضي من قبل فرق الهيئة، حيث انتشلت جثة واحدة من المقبرة الأولى في حين انتشلت جثتان من المقبرة الثانية.

وأشارت الهيئة إلى إن فرق البحث التابعة لها لا زالت تواصل أعمال البحث والاستكشاف عن مقابر أخرى، في ترهونة وضواحيها.

وفي سياق ذي صلة، أعلن وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا مقتل مدير مكتب المعلومات و المتابعة السابق العميد المبروك خلف إثر تصفيته من قبل عصابة الكاني الإجرامية بعد العثور على جثمانه في مقبرة جماعية في مدينة ترهونة يوم السبت.

وأكد باشاغا في تغريدات له على موقع تويتر أن ما قامت به عصابة الكاني الإجرامية من أفعال مروعة يصنف ضمن الأعمال الإرهابية، التي تستلزم الملاحقة محليا و دوليا لضمان عدم الإفلات من العقاب.