حكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا ترحب باتفاق جنيف

حكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا ترحب باتفاق جنيف

رحبت حكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا والمملكة المتحدة بنتائج الجولة الرابعة من محادثات اللجنة العسكرية المشتركة، وإعلان بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا إطلاق ملتقى الحوار السياسي الليبي، داعية الأطراف الليبية إلى الالتزام بتعهداتها وتطبيق الاتفاق بالكامل.

وقالت الحكومات في بيان لها الجمعة، إن المجال بات مفتوحا لاتخاذ الخطوة التالية في الحوار الليبي من خلال ملتقى الحوار السياسي في تونس، يتفق فيه الليبيون أنفسهم على مستقبل مؤسسات الدولة و تحقيق الأمن والاستقرار.

وأكدت الحكومات أنها ستساند البعثة الأممية لضمان الانتقال المنظم إلى إطار المؤسسات مستقبلا، سعيا إلى تحقيق مخرجات إيجابية لملتقى الحوار السياسي في تونس.