قنونو: لا نثق في نجاح السلام الذي يتساوى فيه الجلاد والضحية دون محاسبة

قنونو: لا نثق في نجاح السلام الذي يتساوى فيه الجلاد والضحية دون محاسبة

أعرب المتحدث باسم الجيش الليبي العقيد طيار محمد قنونو عن عدم ثقتهم في نجاح أي مسار للسلام يتساوى فيه الجلاد والضحية دون ضمان محاسبة المتورطين في العدوان وعلى رأسهم مجرم الحرب حفتر.

وشدد العقيد طيار قنونو، على عدم ثقتهم في قدرة مليشيات حفتر على إخراج أو طلب خروج أكثر من خمسة آلاف مرتزق من فاغنر وسوريا والسودان وتشاد، في الوقت الذي تواصل فيه فاغنر إقامة المعسكرات والتحصينات وحفر الخنادق.

ودعا العقيد طيار قنونو، البعثة الأممية إلى إرسال مراقبين لمدن سرت والجفرة وبراك الشاطئ للكشف عن تنقل آلاف المرتزقة منها وإليها، عادا سرت والجفرة بؤرة تجمع للمرتزقة الأجانب وعصابات محلية، قائلا إن المعتدين على العاصمة لم يتركوا جريمة إلا وارتكبوها ولا يثقون في عهودهم التي طالما خرقوها.

ولفت قنونو إلى أنهم ينتظرون تحقيقا أمميا يكشف للعالم جرائم الإبادة الجماعية في حق أهالي ترهونة، داعيا المتضررين إلى التوجه فورا للقضاء لإنصافهم، وفق تعبيره.