جهاز النهر: بدء عودة المياه لطرابلس والاعتداء وراء التأخير

جهاز النهر: بدء عودة المياه لطرابلس والاعتداء وراء التأخير

أفاد مدير منظومة الحساونة أحمد الديب ببدء عودة المياه تدريجيا العاصمة طرابلس.

وأوضح الديب في تصريحان لليبيا الأحرار أن تاخر وصول المياه سببه كثرة التعديات على مسارات النهر وإفراغ الصمامات التي بدورها تحتاج وقتا وجهدا لتعبئتها.

وجاء في الحساب الرسمي للمنظومة أن التوصيلات غير القانونية لغرض الحصول على المياه على امتداد المسار الشرقي تسببت بزيادة في زمن تعبئة المسار و تأخر وصول المياه بعد عودة الكهرباء لمنطقة حقول الآبار.

وأوضحت إدارة جهاز النهر قبل أسبوع أن العرقلة وراءها تعرض حقول الآبار ومحطات ضخ المياه لحالات فصل وتذبذب في الجهد متكرر للطاقة الكهربائية منذ 24 سبتمبر.

وذكرت المنظومة أن تذبذب الكهرباء ساهم في استمرار انقطاع المياه على المدن ومناطق الاستهلاك بسبب تكرار حالات الإظلام التام بالشبكة الكهربائية على المنطقة الوسطى والجنوبية التي وصلت إلى أربع حالات خلال ستة أيام.