بنغازي
بنغازي

مسلحون يخطفون تاجرا ببنغازي ويسرقون أمواله

أفادت مصادر محلية بخطف مسلحين لتاجر قماش في بنغازي وسرقة أمواله وثم إطلاق سراحه.

ويدعى التاجر خليفة قرقوم وقد اقتحم عليه المسلحون الملثمون منزله في حي الدولا واقتادوه لمكان غير معلوم مستقلين أربع سيارات من نوع تويوتا، وفق المصادر نفسها.

وتتعرض ممتلكات المواطنين بالمنطقة الشرقية للاعتداء والنهب على غرار استيلاء مليشيات حفتر في مدينة درنة على عدد من منازل المهجرين بالمدينة.

وقالت المصادر في هذا السياق للأحرار، إن مليشيات حفتر التي تعرف باسم” كتائب أولياء الدم” بقيادة “فرج بوزكري” أبلغت عددا من الأهالى بضرورة إخلاء منازلهم وحذرت من أنها ستسجن كل من يعرقل هذه الأوامر.

وتتواصل الانتهاكات في بنغازي إزاء المدنيين بقوة السلاح وآخر ضحاياها الناشط مجدي فرج الخشم الذي اعتقل من الأجهزة التابعة لحفتر قبل أيام على خلفية تدويناته الناقدة للوضع في بنغازي.

هذا، وطالبت في 12 سبتمبر منظمة “رصد الجرائم الليبية”، الجمعة، بإطلاق سراح محام اختطفته هو الآخر مليشيات حفتر، على غرا رفضه للأوضاع المعيشية ببنغازي ولا يزال مصيره مجهولا.

وجاء عن رصد أن منظمات حقوقية محلية ودولية رصدت انتهاكات عدة بحق مدنيين وناشطين في الشرق الليبي من قبل مليشيات حفتر، على خلفية صدور مواقف معارضة عنهم، ورافضة للأوضاع المعيشية المتردية بالمنطقة.

كما أفادت مطلع سبتمبر المصادر المحلية للأحرار أن تابعا لمليشيا الصاعقة بنى كشكا في شارع دبي بقوة وبترهيب أهل المنطقة، وضرب أحد أفرد عائلة المهدوي وتسبب له بإصابة بليغة دخل على إثرها إلى المستشفي.

يأتي ذلك أيضا وسط شكاوى من المواطنين على غرار مشايخ وأعيان قبيلة الحوتة جراء الاستيلاء والاعتداء على أراض تابعة لهم من قبل كتيبة طارق بن زياد التابعة لمليشات صدام نجل حفتر التي بدأت البناء فيها تحت حراسة مسلحيها.