سكاي لاين الدولية تطالب حفتر بالإفراج عن مجدي الخشمي
سكاي لاين الدولية تطالب حفتر بالإفراج عن مجدي الخشمي

مؤسسة سكاي لاين الدولية تطالب حفتر بإطلاق ناشط معتقل حديثا

طالبت مؤسسة سكاي لاين الدولية بالإفراج فورا عن الناشط مجدي الخشمي المعتقل من مليشيات حفتر الأيام الماضية.

ودعت المؤسسة الدولية التي تتخدذ من ستوكهولم مقرا لها، في بيانها، إلى ضرورة التحرك التحرك دوليا للضغط على مليشيات حفتر لإجبارها على احترام ضمان حرية الرأي والتعبير وسيادة القانون ووقف الانتهاكات المستمرة للحريات العامة والالتزام بالمعايير الدولية لحقوق الانسان.

ودان البيان احتجاز الخشمي وقالت إنها تلقت إفادات باعتقاله من عناصر أمن تتبع ما يعرف باسم “جهاز البحث الجنائي” قبل عدة أيام على خلفية آرائه العلنية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وذكرت المؤسسة الحقوقية إنها تتابع بقلق بالغ استمرار الانتهاكات بحق النشطاء وأعضاء المجتمع المدني في ليبيا لاسيما في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات الجيش الوطني.

وشددت سكاي لاين على ضرورة التزام أتباع حفتر باحترام حقوق الناشط الخشمي وحرياته الأساسية بإخضاعه لإجراءات قضائية فورية أو إطلاق سراحه حالا والوفاء بالتزاماتها بموجب القوانين والمواثيق الدولية.

وأكدت المؤسسة الدولية وجوب الوقف الفوري لسلسلة محاولات تكميم الأفواه في ليبيا ضد نشطاء الرأي لأي سياسات لا تتوافق مع أطراف الصراع في البلاد لاسيما أن “أي استهدف لهم يتعارض مع ميثاق جنيف لحقوق الإنسان”.

وجاء في البيان أن اعتقال الخشمي وغيره من نشطاء الرأي يعكس بشكل كبير تعسف قوات الجيش الوطني مع أي معارضة مدنية سلمية ويعبر عن حقيقة سجلها المروع فيما يتعلق بقمع حرية الرأي والتعبير ومنع الحريات العامة.