الرئيس التونسي قيس سعيد مع وزير الدفاع الأمريكي مارك إيسبر حول ليبيا
الرئيس التونسي قيس سعيد مع وزير الدفاع الأمريكي مارك إيسبر حول ليبيا

أمريكا وتونس تؤكدان على الحل السلمي في ليبيا

أكد وزير الدفاع الأمريكي مارك إيسبر استعداد بلاده للمساهمة في إيجاد حل سلمي من شأنه أن يضع حدا للأزمة في ليبيا ويساهم في تحقيق الاستقرار في المنطقة.

جاء ذلك في لقاء له بتونس مع الرئيس قيس سعيد الذي دعا إلى إيجاد حل سياسي ليبي-ليبي دون أي تدخل خارجي، حيث قائلا إن بلاده مستعدة لتوفير كل التسهيلات الرامية إلى إيجاد تسوية سياسية تحافظ على الوحدة الليبية واستقرارها خاصة وأن بلاده تعد من أكثر البلدان تضررا من الأوضاع في ليبيا، وفق تعبيره.

وفي إطار التحركات الأمريكية فيما يخص ليبيا، اتهم وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو أمس الأربعاء فيمؤتمر صحفي له من اليونان، اتهم روسيا بالعمل على زعزعة الاستقرار وتصعيد الأوضاع في ليبيا.

وأضاف بومبيو ، أن بلاده تعمل مع أثينا من أجل تطوير كتيبة الإسناد البحري الأمريكي بما يساهم في التصدي للدور الروسي وأنشطة موسكو الخبيثة، وفق تعبيره.

وفي سياقه هذا وقد قال وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو أمس الإربعاء خلال لقائه مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، إن الجهود المشتركة مع الحلفاء خلال الأسابيع الأخيرة بشأن الأزمة الليبية أصبحت تؤتي ثمارها. مضيفا أن أزمة ليبيا تعد قضية أمن قومي بالنسبة لإيطاليا، وأن روما تعمل بشكل مكثف مع الحلفاء الأوروبيين والولايات المتحدة لدعم مسار الحوار من أجل وقف دائم لإطلاق النار.