وزير الدفاع بحكومة الوفاق الوطني صلاح الدين النمروش
وزير الدفاع بحكومة الوفاق الوطني صلاح الدين النمروش

النمروش: عازمون على بناء جيشٍ حقيقي قادرٍ على حماية ليبيا

أكد وزير الدفاع بحكومة الوفاق صلاح النمروش أن الوزارة ورئاسة الأركان العامة تعملان على توحيد المؤسسة العسكرية، وعازمتان على بناء جيشٍ حقيقي قادرٍ على حماية ليبيا دون وجود لحفتر وأبنائه فيه.

جاء ذلك خلال لقاء النمروش، الثلاثاء، مع السفير الألماني في ليبيا أوليڤر أوفتشا تناول الاجتماع الأوضاع القائمة حاليا والمساعى التي تقوم بها ألمانيا في وجود موقف ورؤية موحدين للاتحاد الأوروبي حول ليبيا.

وأضاف النمروش أن الوزارة منفتحة للتعاون مع كل من يمد يد العون، وتتطلع إلى فتح آفاق التعاون مع ألمانيا في مجالات التدريب والدعم اللوجستي.

كما أكد الوزير الثلاثاء استمرار دعم الوزارة اللامحدود لغرفة عمليات سرت الجفرة وذلك أثناء استقباله عددا من قادة المحاور بالغرفة، لافتا إلى تسخير كافة الإمكانيات لمساندتهم والوقوف معهم حتى تحقيق النصر على المعتدين.

ومن جهتهم أكد قادة المحاور أنهم لن يعترفوا بمخرجات أي حوار سياسي لا يكونون فيه طرفا بارزا، وبأنهم لن يسمحوا بالقفز على أرواح الشهداء، وفق قولهم.

وجاء في تصريحات للنمروش في تصريحات صحفية قبل يومين شروعهم في بناء القوات المسلحة وتطوير الجيش، وإعادة هيكلته، وتطوير قطاعات الدفاع الجوي والبحري وقوات مكافحة الإرهاب والقوات الخاصة.

وأوضح أن مباحثاتهم متواصلة مع الجانب التركي، مشيرا إلى تجهيز أول مركز تدريب في ضواحي العاصمة، وأن الأولوية في بناء الجيش ستكون حسب المعايير الدولية للقوة المساندة الشابة التي شاركت في الدفاع عن طرابلس، دون نسيان ضباط الجيش في إدارة المعارك، وفق قوله.