النمروش: استمرار دعم الوزارة اللامحدود لغرفة عمليات سرت الجفرة

النمروش: استمرار دعم الوزارة اللامحدود لغرفة عمليات سرت الجفرة

أكد وزير الدفاع المفوض بحكومة الوفاق الدكتور صلاح الدين النمروش استمرار دعم الوزارة اللامحدود لغرفة عمليات سرت الجفرة.

وأضاف النمروش أثناء استقباله عددا من قادة المحاور بغرفة عمليات سرت الجفرة، الثلاثاء أن الوزارة تسخر كافة الإمكانيات لمساندتهم والوقوف معهم حتى تحقيق النصر على المعتدين.

ومن جهتهم أكد قادة المحاور أنهم لن يعترفوا بمخرجات أي حوار سياسي لا يكونون فيه طرفا بارزا، وبأنهم لن يسمحوا بالقفز على أرواح الشهداء، وفق قولهم.

وجاء في تصريحات للنمروش في تصريحات صحفية قبل يومين شروعهم في بناء القوات المسلحة وتطوير الجيش، وإعادة هيكلته، وتطوير قطاعات الدفاع الجوي والبحري وقوات مكافحة الإرهاب والقوات الخاصة.

وأوضح النمروش في تصريح صحفي أن مباحثاتهم متواصلة مع الجانب التركي، مشيرا إلى تجهيز أول مركز تدريب في ضواحي العاصمة، وأن الأولوية في بناء الجيش ستكون حسب المعايير الدولية للقوة المساندة الشابة التي شاركت في الدفاع عن طرابلس، دون نسيان ضباط الجيش في إدارة المعارك، وفق قوله.

وأكدت قبل أيام غرفة عمليات تحرير سرت الجفرة مجددا انضواءها تحت إمرة القائد الأعلى للجيش الليبي رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج وتنفيذ تعليمات وزارة الدفاع ورئاسة الأركان، ورفضها الزج بها في مماحكات سياسية ومنافع شخصية سواء كانت جهات “سياسية أم حكومية أو مناطقية مهما كانت”.