مؤسسة النفط: نرفض تسييس قطاع النفط واستخدامه للمساومة
رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله

مؤسسة النفط: نرفض تسييس قطاع النفط واستخدامه للمساومة

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط رفضها تسييس قطاع النفط واستخدامه كورقة مساومة في مفاوضات وصفتها بالعقيمة لتحقيق مكاسب سياسية دون مراعاة لأبجديات العمل المهني.

وشدد رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله على عدم رفع القوة القاهرة في ظل الفوضى والمفاوضات بطريقة غير نظامية؛ مؤكدا أن مفاوضات المؤسسة بالتنسيق مع رئيس المجلس الرئاسي والمجتمع الدولي تحوي مبادرة وخطة شفافة واضحة المعالم تتضمن التشغيل الآمن للحقول والموانئ النفطية وحماية المستخدمين والأهالي في مناطق الانتاج والتصدير.

وطالب صنع الله بخروج المجموعات المسلحة من الحقول والموانئ النفطية وجعلها مناطق منزوعة السلاح، مشددا على أن المؤسسة لن تسمح لمرتزقة فاغنر بلعب دور في قطاع النفط الوطني، وفق قوله.