حفتر يرضخ للضغوط الدولية ويعلن إعادة استئناف إنتاج النفط

حفتر يرضخ للضغوط الدولية ويعلن إعادة استئناف إنتاج النفط

حفتر: الحوارات المبادرات السياسية لحل الأزمة "فاشلة"

أعلن خليفة حفتر في كلمة مسجلة الجمعة، رضوخه للضغوط الدولية بشأن إعادة استئناف إنتاج وتصدير النفط، واصفا جميع المبادرات والحوارات السياسية لحل الأزمة بالفاشلة.

ويأتي رضوخ حفتر بعد 8 أشهر من إغلاقه للحقول والموانئ النفطية، وتكبيد الدولة خسائر مالية قدرتها المؤسسة الوطنية للنفط نحو 10 مليارات دولار، ما تسبب في انخفاض قيمة الدينار وانهيار الخدمات الأساسية للمواطنين.