كورونا
كورونا

440 مصابا جديدا بكورونا ووفاتان وإجمالي المتعافين 12,100

أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض تسجيل 440 عينة موجبة و178 حالة شفاء وحالتي وفاة، وهي أول أرقام بعد اعتماد بروتوكول جديد بشأن شروط التشافي.

وسجلت كالعادة طرابلس العدد الأكبر من الإصابات بـ 145 حالة جديدة و40 حالة مخالطة تليها جنزور بـ46 مصابا ثم زليتن بـ43 حالة فمصراتة بـ21 حالة.

وتوزعت حالات شفاء الـ 178 حالة بين 136 في طرابلس وخمسة في صبراتة و10 في سبها و5 في الخمس و3 بصرمان و12 في زليتن و4 بمصراتة و3 بالزنتان.

وبلغ إجمالي الإصابات “العدد التراكمي” 22,348 وفيها من الحالات النشطة 9,894 إلى جانب المتعافين البالغ عددهم 12,100 فضلا عن 354 وفاة.
أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض اعتماد بروتوكول جديد للشفاء وتعافي 11,922 حالة بناء عليه ليكون الإجمالي العام في ليبيا 12,100 متعافيا.

وتنص شروط التماثل للشفاء التي اعتمدتها اللجنة العلمية بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض على وصف جملة من الحالات على رأسهم المرضى ذو الأعراض.

وتقضي شروط تشافي ذوي الأعراض بمرور 10 أيام من بداية ظهور الأعراض، إضافة إلى 3 أيام إضافية على الأقل دون أعراض، حيث لا توجد حمى ودون استخدام خافضات الحرارة مع تحسن في باقي الأعراض.

وأضاف البروتوكول أن الحالات التي ليس لديها أي أعراض لا يتعتمد شفاؤها إلا بعد مرور 10 أيام بعد ظهور النتيجة الموجبة لاختبار RT-PCR.

واستثنت الشروط من ذلك الحالات الحرجة التي يجب الاعتماد فيها على إجراء اختبار RT-PCR بحيث تكون النتيجة سلبية لإعلان شفائها.

وأوضحت اللجنة في بروتوكولها أن ليس هناك داع لإجراء اختبار RT-PCR لإنهاء العزل المنزلي، وأن الأشخاص الذين جرى تشخيص حالتهم موجبة بالاختبار ولم تظهر عليهم أعراض مرضية أو كانت لديهم أعراض خفيفة، يمكنهم إنهاء الحجر المنزلي بعد مرور 10 أيام على تشخيص الخالة، وإضافة يوم واحد يكون فيه المريض خاليا من الحرارة دون استخدام مخفضات الحرارة مع حدوث تحسن في باقي الأعراض.

وتنص الشروط على أن الأشخاص الذين يعانون من أعراض شديدة يجب بقائهم مدة قد تصل إلى 20 يوما من بداية ظهور الأعراض.