وزير خارجية تونس عثمان الجرندي
وزير خارجية تونس عثمان الجرندي

تونس: موقفنا الثابت يتطلع لحل سلمي ليبي ليبي

جدد وزير خارجية التونسي عثمان الجرندي موقف تونس الثابت تجاه الملف الليبي والذي يبني على حل سلمي ليبي-ليبي للأزمة.

وأشار الجرندي خلال اتصال هاتفي تلقاه من نائب وزير الخارجية الأميركي ستيفان بيجين الجمعة، إلى جهود تونس في مساعدة الليبيين على التوصل إلى تسوية في أقرب وقت بما يساعد على التحكم في التوترات والحد من انتشارها بالنظر إلى تأثيراتها السلبية المحتملة على دول الجوار خصوصا وعلى الفضاء المتوسطي بشكل عام.

هذا، وأعرب في الثاني من سبتمبر الجاري الرئيس التونسي قيس سعيد عن استعداد بلاده لاستضافة حوار وطني يجمع مختلف مكونات الشعب الليبي عامة.

وأكد سعيد في لقائه مع الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة ستيفاني وليامز، أن تونس تُعدّ أكثر الدول تضررا من الوضع السائد، لافتا إلى أهمية دور دول الجوار في حل الأزمة الليبية، مشيرا إلى تواصل التنسيق والتشاور القائم بين تونس والجزائر من “أجل تحقيق الاستقرار في هذا البلد الشقيق”.

هذا، واحتضنت المغرب حوارا بين ممثلي مجلس الأعلى للدولة والنواب، خلص في ختامه الخميس إلى توافق “شامل” على آلية تولي المناصب السيادية.

كما، انتهت كذلك بـ9 من الشهر الجاري مشاورات جنيف إلى توصيات ضمن مرحلة أطلق عليها المشاركون من المستقلين وممثلي الجهات السياسية “المرحلة التمهيدية للحل الشامل”، وعلى رأسها إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية وإعادة تشكيل السلطة التنفيذية ونقلها مؤقتا إلى سرت.