السراج وأردوغان يبحثان آخر تطورات الأوضاع بليبيا

السراج وأردوغان يبحثان آخر تطورات الأوضاع بليبيا

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مع رئيس حكومة الوفاق فائز السراج آخر تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في ليبيا.

ويأتي اللقاء الذي يعقد في إسطنبول تزامنا مع عقد جلسات الحوار السياسي بالمغرب، وبحث آخر التطورات العسكرية لا سيما الخروقات المستمرة لمليشيات حفتر وقف إطلاق النار.

وجاء عن وكالة الأناضول التركية الأحد، أن الجانبين عقدا لقاء مغلقا في قصر وحيد الدين بإسطنبول، دون إفصاح عن مزيد من التفاصيل.

وبحث أردوغان الأسبوع الماضي مع رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري في اجتماع بإسطنبول تطورات الأزمة في ليبيا، كما تناول الجانبان الملفات ذات الاهتمام المشترك والعلاقات الثنائية بين البلدين.

هذا وأعلن السراج في الأسبوع نفسه بدأه تعديلات عاجلة بالوزارات الحكومية، بعيدا عن الإرضاءات والمحاصصة، مؤكدا أنه قد يضطر لإعلان الطوارئ من أجل تشكيل حكومة أزمة.

وبادر رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ونواب طبرق عقيلة صالح في 21 أغسطس بإعلان وقف لإطلاق النار في بيانين متزامنين تضمنا الدعوة إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية وسط ترحيب دولي وعدم قبول من مليشيات حفتر الذي اخترقوا الهدنة عدة مرات.