بعد تأجيلها سابقا.. موسكو وأنقرة تستأنفان المشاورات بشأن ليبيا

بعد تأجيلها سابقا.. موسكو وأنقرة تستأنفان المشاورات بشأن ليبيا

أعلنت وزارة الخارجية التركية عن إجراء وفد تركي برئاسة نائب وزير الخارجية سادات أونال، زيارة إلى موسكو، لبحث مستجدات الأوضاع في سوريا وليبيا.

وأوضحت الخارجية التركية في بيان لها عبر موقعها الرسمي، أن الزيارة ستستغرق يومين، وسيبحث فيها المسؤولون الأتراك مع المسؤولين الروس، مسائل إقليمية عدة، في مقدمتها الأزمة الليبية.

يشار إلى أن المشاورات الروسية التركية كانت قد أجلت في يونيو الماضي، لأسباب لم يعلن عنها من الطرفين.

هذا، وصرحت منتصف أغسطس المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زخاروفا، بأن المفاوضات مع تركيا بشأن الأزمة الليبية ستقام في العاصمة موسكو إما خلال الشهر الجاري أو سبتمبر القادم.

وأكدت زخاروفا في مؤتمر صحفي، الخميس، أن مخرجات مؤتمر برلين وقرار مجلس الأمن الدولي رقم خمسة وعشرين – عشرة ينبغي أن تكون أساسا للعمل الجماعي في ليبيا، لافتة بأنهم على تواصل دائم مع الأطراف المعنية لحل الأزمة الليبية بطرق سياسية. وذلك بحسب وكالة الأناضول.

وجاء في 22 يوليو بيان مشترك للخارجية الروسية والتركية أكد مواصلة الجهود المشتركة من أجل تهيئة الظروف لتحقيق وقف إطلاق نار دائم في ليبيا والاتفاق على حوار سياسي ليبي.

وورد حينها عن الخارجيتين أن الترتيبيات المزمعة ستكون وفقا لقرارات مؤتمر برلين وبالتنسيق مع الأمم المتحدة إلى جانب النظر في إنشاء مجموعة عمل مشتركة بشأن ليبيا وعقد مشاورات في موسكو قريبا.