أمين الجامعة العربية أحمد أبو الغيط ورئيسة بعثة الأمم المتحدة ستيفاني وليامز
أمين الجامعة العربية أحمد أبو الغيط ورئيسة بعثة الأمم المتحدة ستيفاني وليامز

أبوالغيط ووليامز يتفقان على ضرورة استئناف إنتاج النفط (المغلق من حفتر)

أكد أمين الجامعة العربية أحمد أبو الغيط و رئيسة بعثة الأمم المتحدة بالإنابة ستيفاني وليامز ضرورة الاستئناف الكامل لعمليات إنتاج وتصدير النفط لصالح جميع الليبيين والمناطق الليبية.

وأفاد مصدر مسئول بالأمانة العامة أن الطرفين اتفقا على أهمية البناء على الإعلانات التي كانت قد خرجت عن رئيس الرئاسي فايز السراج ورئيس مجلس نواب طبرق عقيلة صالح لتثبيت وقف إطلاق النار في عموم الأراضي الليبية.

ونقل الحساب الرسمي للجامعة العربية عن المصدر نفسه أن أبوالغيط ووليامز خلصا إلى ضرورة العودة إلى الحوار السياسي الجامع بين الأطراف الليبية وتحت رعاية الأمم المتحدة.

وأضاف المصدر أن أبو الغيط ذكر أن ثوابت الجامعة العربية ترتكز على ضرورة التوصل إلى تسوية سياسية متكاملة للأزمة الليبية، عبر استكمال المفاوضات الرامية إلى التوصل إلى اتفاق رسمي ودائم لوقف إطلاق النار تحت رعاية ومراقبة البعثة الأممية.

ولفت إلى أن الجامعة تؤكد أهمية وضع ترتيبات متفق عليها لاستئناف التشغيل الكامل لمرافق النفط وتوحيد المؤسسات الاقتصادية وتلبية الاحتياجات الأساسية للشعب الليبي في كافة أرجاء البلاد.

وذكر المصدر أن أبو الغيط شدد في هذا السياق على أن مجمل هذه الجهود لا يمكن أن تنجح ما لم تتوقف كافة التدخلات العسكرية الخارجية في الأزمة الليبية، فضلا عن الالتزام بحظر السلاح المفروض على البلاد من قبل مجلس الأمن، وإخراج كافة المرتزقة.

من جانبها استعرضت وليامز مختلف الجهود التي تبذلها البعثة الأممية في سبيل حلحلة الأزمة الليبية على مساراتها المختلفة، وكذا متابعة تنفيذ مخرجات قمة برلين لتأمين وحدة الصف الدولي من أجل مرافقة الأطراف الليبية في هذه المسيرة.