قنونو: حفتر اعتاد الغدر وخرقه متوقع للهدنة وننتظر التعليمات

قنونو: حفتر اعتاد الغدر وخرقه متوقع للهدنة وننتظر التعليمات

قال المتحدث باسم الجيش الليبي العقيد محمد قنونو إنهم “لم و لن ولا يثقون أبداً فيما يعلنه مجرم الحرب من هدنة، لأنه اعتاد على الغدر والخيانة”.

وأوضح قنونو في تصريجات نقلها المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب، أن قواتهم رصدت ليل البارحة خرقا متوقعا لإعلان وقف إطلاق النار من ميليشيات حفتر بإطلاقها 12 صاروخا غراد تجاه مواقع تمركزات قواتهم غرب سرت.

وأكد ناطق الجيش الليبي أن قيادة العمليات في انتظار تعليمات القائد الأعلى للتعامل والرد على مصادر النيران من مليشيات حفتر بسرت في المكان والزمان المناسبين.

وتابع قنونو أن ما يعلنه المعتدي من انقلاب على الاتفاق السياسي والمؤسسات الشرعية يؤكد بأنه ليس “لدينا شريك للسلام بل امامنا عصابات من المجرمين المتعطشين للدماء”.

وجاء عن ناطق الجيش “تأكيد موقفنا الثابت بأننا مستمرون في الدفاع المشروع عن أنفسنا، وضرب بؤر التهديد أينما وجدت وإنهاء المجموعات الخارجة على القانون المستهينة بأرواح الليبيين في كامل أنحاء البلاد”.

وتابع قنونو أنهم ماضون إلى مدننا المختطفة، ورفع الظلم عن أبنائها، وعودة مهجريها، وأن الجيش الليبي سيبسط سلطان الدولة الليبية على كامل ترابها وبحرها وسمائها.

وزاد “نحن لم نبدأ هذه المعركة، ولكننا من سيحدد مكان وزمان نهايتها وعلي الباغي دارت الدوائر”.