تركيا ومالطا
السراج مع وزيري خارجيتي تركيا ومالطا

السراج يدعو تركيا ومالطا للتنسيق في مراقبة تدفق المرتزقة والأسلحة

قال رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج إن عمليات تدفق المرتزقة وشحنات الأسلحة للطرف المعتدي عن طريق الجو لم تتوقف، مؤكدا أهمية التنسيق المشترك بين تركيا ومالطا لوقف هذا التدفق خلال هذه المرحلة الدقيقة.

وبحث السراج مع وزيري الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو والمالطي أفريست بارتولو، في الاجتماع الذي عقده معهما اليوم الخميس في طرابلس بحضور وزير الخارجية محمد سيالة، التنسيق المستمر بين البلدان الثلاثة، وأهمية عودة المسار السياسي بما يحقق الأمن والاستقرار في ليبيا.

واتفق المجتمعون على تشكيل فريق عمل مشترك لمتابعة المواضيع ذات الاهتمام المشترك وترجمتها إلى مشاريع عملية ملموسة، وإيجاد تناغم ثلاثي يكون مفتوحا أمام مشاركة من يرغب في المشاركة من دول صديقة أخرى.

وفي لقاءه مع وفد عسكري إيطالي يضم وزير الدفاع لورينزو غويريني أمس الإربعاء في طرابلس قال رئيس المجلس الرئاسي، إن أي وقف لإطلاق النار يجب أن يضمن عدم بقاء الطرف المعتدي في أي موقع يتيح التهديد بعدوان جديدمشددا على الضرورة القصوى لعودة إنتاج النفط تحت إشراف المؤسسة الوطنية الليبية للنفط.