إصابة طفل وشخص آخر بألغام حفتر في قصر بن غشير

إصابة طفل وشخص آخر بألغام حفتر في قصر بن غشير

أعلن المركز الإعلامي لعملية بركان الغضب، الاثنين، وقوع إصابتين بينهما طفل، جراء انفجار لغم في منطقة قصر بن غشير.

وأشار المركز الإعلامي إلى أن عصابات شركة فاغنر الروسية ومليشيات حفتر، هم من زرعوا الألغام قبل دحرهم من المنطقة.

وأكدت الاثنين الغرفة الميدانية لنزع الألغام بجهاز المباحث الجنائية أن فريق الاستجابة السريعة نزع حتى الآن مفخخات ومخلفات والألغاما من 150 منزل إلى حد الآن من منطقة صلاح الدين.

ونوه إلى أن مجموعة الاستجابة السريعة التابعين للغرفة يتعاملون بشكل مستمر مع البلاغات الواردة إلى الغرفة من المواطنين والمقيمين جنوب طرابلس.

هذا وخلفت الألغام التي زرعتها مليشيات حفتر ومرتزقته جنوبي طرابلس أكثر من 40 من المدنيين وأفراد الوحدات المتخصصة في إزالة المتفجرات وعناصر الأمن.