ليبيا

بعد يوم من رفع القوة القاهرة.. حفتر يعلن استمرار غلق النفط

أعلن أحمد المسماري الناطق باسم مليشيات حفتر استمرار إغلاق الحقول والموانئ النفطية بعد يوم واحد من إعلان الوطنية للنفط رفع القوة القاهرة عنها وعقب الترحيب الدولي بهذه الخطوة.

وأكد المسماري في مؤتمر صحفي له مواصلة مليشياتهم غلق الموانئ والحقول النفطية ووضع شروط لإعادة الفتح في إطار ما سماه التفويض الممنوح لهم للتفاوض مع المجتمع الدولي.

وقال الناطق في بيان له بمؤتمر صحفي إنهم يطالبون بفتح حساب خاص بإحدى الدول تودع به عوائد النفط مع آلية واضحة للتوزيع العادل لهذه العوائد، رغم المحادثات الدولية التي دعت خطوة رفع القوة القاهرة.

وشدد ناطق حفتر على أن إغلاق الموانئ والحقول النفطية سيستمر لحين تنفيذ الشروط وأنه بدون تحقق المطالب لن يكون بالإمكان إعادة الفتح، مشيرا إلى أن شركائها الدوليين والإقليميين يتفهمون ذلك، وفق زعمه.

وذكر أنهم استجابوا لطلب الدول التي وصفها بالصديقة من أجل السماح لناقلة نفط واحدة بتحميل كمية مخزنة من النفط متعاقد عليها من قبل الإغلاق وخشية على الصالح العام وحتى لا تتأثر المنشآت النفطية بطول التخزين، حسب ادعائه.

وأعلنت في العاشر من يوليو المؤسسة الوطنية للنفط رفع القوة القاهرة عن جميع صادرات النفط من ليبيا، وأن الناقلة “كريتي باستيون” ستكون أول سفينة تقوم بالتحميل من ميناء السدرة النفطي لافتة إلى أن الزيادة التدريجية للإنتاج ستستغرق وقتا طويلا، نتيجة الأضرار الجسيمة التي لحقت بالمكامن والبنية التحتية جراء الإغلاق المفروض منذ يناير

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق