وزير الدفاع الإيطالي يجدد دعم بلاده لوقف دائم لإطلاق النار

وزير الدفاع الإيطالي يجدد دعم بلاده لوقف دائم لإطلاق النار

جدد وزير الدفاع الإيطالي، لورينزو غويريني موقف بلاده الداعم لضرورة التوصل إلى اتفاق وقف دائم لإطلاق النار في ليبيا والعودة لطاولة الحوار بين الفرقاء الليبين.

جاء ذلك خلال لقاء غويريني مع نظيره التركي خلوصي آكار في أنقرة؛ لبحث آخر تطورات الوضع في ليبيا، وتأكيد أنه لا يوجد حل عسكري للأزمة الليبية، وتأكيد وحدة التراب الليبي.

وأوضح الوزير الإيطالي أنه يجب توفير مساحة ودفعة جديدة للحوار بين الليبيين، على النحو المتفق عليه في مؤتمر برلين الذي انعقد في يناير الماضي، وفق وكالة آكي الإيطالية.

من جهة أخرى، وصف غويريني عملية إيريني الأوروبية لمراقبة حظر تسليح ليبيا بأنها “متوازنة وتقف على مسافة متساوية” من طرفي الصراع المسلح في ليبيا.

وتابع أنه تلك العملية هي مساهمة أساسية من الاتحاد الأوروبي من أجل احلال السلام في ليبيا و”لا يُسمح بالاستفزازات” تجاهها.

ولقيت عملية إيريني رفضا من حكومة الوفاق وعلى رأسها المجلس الرئاسي احتجاجا على شكلها الحالي الذي يسمح بوصول السلاح إلى حفتر من الحدود الشرقية ومن الجو وتكتفي بمراقبة البحر.