مقتل مواطن بمدينة هون على يد مرتزقة تابعين لحفتر

مقتل مواطن بمدينة هون على يد مرتزقة تابعين لحفتر

أكدت مصادر خاصة بليبيا الأحرار بمدينة هون، الخميس، مقتل المواطن زياد الهوني على يد مرتزقة دارفور السودانية التابعة لحفتر.

وأوضحت المصادر أن الهوني توفي بعد محاولة إسعافه بمستشفى العافية بالمدينة، جراء إصابته بجروح بليغة بعد الهجوم عليه من قبل مرتزقة حفتر.

وعقب حادثة القتل شهدت مدينة هون اشتباكات مسلحة ورماية عشوائية بين سكان المدينة وعصابات من الجنجويد والمعارضة التشادية التابعة لحفتر.

وكان تقرير خبراء الأمم المتحدة المعنيين بالسودان في فبراير من العام الماضي قد كشف عن وجود مختلف الجماعات المسلحة الدارفورية كمرتزقة بليبيا، إذ تتقاضى هذه المجموعات نحو ثلاثة آلاف دولار نظير كل مقاتل جديد ينضم إلى مليشيات حفتر.