وزير العدل يطلب تعاون البعثة الأوروبية بشأن مقابر ترهونة

وزير العدل يطلب تعاون البعثة الأوروبية بشأن مقابر ترهونة

حثت وزير العدل محمد لملوم الاتحاد الأوروبي على دعم جهود حكومة الوفاق فيما يتعلق بمقابر ترهونة.

وشدد لملوم في لقاء مع رئيس بعثة الاتحاد الأوربي للمساعدة في الإدارة المتكاملة للحدود بليبيا، فنشنزو تاليافيري، على الحاجة إلى الدعم الفني في هذه المرحلة ولاسيما تلك المتعلقة بموضوع المقابر الجماعية في مدينة ترهونة التي تتطلب المساعدة في إجراء تحاليل الحمض النووي والتعرف على رفات الضحايا.

وأعرب رئيس البعثة عن ارتياحه لمستوى التعاون بين البعثة ووزارة العدل وعلى مستوى البرامج المنفذة تلك التي طور التنفيذ، وفق المركز الإعلامي للوزارة.

وأبدى رئيس البعثة الأوروبية أمله في تطوير التعاون في المرحلة المقبلة بعد انحسار جائحة كورونا وهدوء الأوضاع في العاصمة.

من جهته، ثمن وزير العدل حجم التعاون المتزايد بين الوزارة و البعثة الأوربية التي شملت أوجها عديدة منها دعم قدرات المعهد العالي للقضاء وبرامج دعم ورفع القدرات لأعضاء وموظفي الهيئات القضائية والعدلية.

وحضر اللقاء أيضا مدير إدارة العلاقات والتعاون ومستشار وزير العدل لحقوق الإنسان ومستشار البعثة لشؤون التعاون والعلاقات.