وزارة الصحة: أطقمنا فقدت 25 شهيدا بسبب العدوان

وزارة الصحة: أطقمنا فقدت 25 شهيدا بسبب العدوان

وزارة الصحة تعلن ارتقاء 25 شهيدا من الأطقم الطبية والمساعدة جراء العدوان على طرابلس.

وأوضح المستشار الإعلامي لوزارة الصحة الأمين الهاشمي أنهم فرقهم الصحية سقط منها أيضا 50 جريحاً تابعين للأجهزة الإسعافية والمستشفيات الميدانية.

كما تعرضت عديد من المستشفيات الميدانية والمرافق الصحية للتدمير الممنهج “ورغم كل هذه الانتهاكات لم تتوقف الوزارة على تقديم الخدمات الطبية والرعاية الصحية طيلة شهور العدوان”، وفق الهاشمي.

جاء ذلك في إحاطة مفصلة من الهاشمي إلى لجنة الحريات العامة وحقوق الإنسان بمجلس النواب الليبي بخصوص الملف الإنساني الحقوقي طيلة شهور العدوان على العاصمة طرابلس والمدن الليبية وحجم الانتهاكات التي رصدتها الوزارة.

وأشاد مستشار الوزارة بالدور الجبار الذي قامت به الأطقم الطبية والمساعدة التابعين لجهاز الإسعاف والطوارئ والطب الميداني والدعم والذي لم يتوقف إلى الآن في سرت لتقديم الخدمات الطبية الإسعافية رغم كل الصعوبات.

وتابع الهاشمي أن الانتهاكات التي طالت المرافق الصحية والأطقم الطبية والمدنيين جرى رصدها وتوثيقها بالكامل عن طريق فريق مختص تابع “للطب الميداني والدعم” وإعداد تقارير مفصلة بشأنها من منظور القانون الدولي الإنساني والمواثيق الدولية.

وأضاف أن الهدف من التوثيق وضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته لإدانة هذا العدوان ومحاسبة مرتكبيه وتحميل المسؤولية لداعميه والحرص على عدم إفلات القائمين به من العقاب.