الرئاسة التركية: ندعم الحل السياسي ولكن بشروط

الرئاسة التركية: ندعم الحل السياسي ولكن بشروط

قال متحدث الرئاسة التركية إبراهيم كالن، إن الحل في ليبيا يجب أن يكون سياسيا، وليس عسكريا، مشددا على دعم أنقرة للحل السياسي والحكومة الشرعية.

وأضاف كالن في تصريح لوكالة الأناضول التركية، أن نجاح وقف إطلاق النار متعلق بالنوايا الكامنة وراء الإعلان ولأي غرض أعلن، ومن قبل من، ومن هي الجهة التي ستراقب الهدنة، وما نوع العقوبات التي ستطبق على منتهكي وقف إطلاق النار.

ولفت متحدث الرئاسة التركية إبراهيم كالن إلى أن من وصفه بالجنرال الانقلابي خليفة حفتر، يعلن عن وقف إطلاق نار أو تنصيب نفسه حاكما لليبيا عبر بيان أحادي، كلما وقع في ورطة.