الجزائر: دعمنا الحل السلمي بغض النظر عن التطورات العسكرية

الجزائر: دعمنا الحل السلمي بغض النظر عن التطورات العسكرية

قال الناطق باسم رئاسة الجمهورية الجزائرية أوسعيد بلعيد إن بلاده ترحب بكل المبادرات التي تهدف لوقف القتال وإراقة الدماء في ليبيا بغض النظر عن مصدرها.

وأوضح بلعيد في رد عن موقف الجزائر على المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار نشرته وكالة الأنباء الجزائرية أن بلاده تقف على مسافة واحدة من جميع الأطراف وترغب في لعب دور الوسيط للجمع بين الفرقاء الليبيين منذ بداية الأزمة، دون أن تنتظر أمورا أخرى متعلقة بتطور الوضع العسكري في الميدان، وفق قوله.