سيالة لمجلس الأمن: إدانة عدوان حفتر وداعميه مسؤوليتكم التاريخية

سيالة لمجلس الأمن: إدانة عدوان حفتر وداعميه مسؤوليتكم التاريخية

خاطبت خارجية الوفاق مجلس الأمن وطالبته بتحمل مسؤولياته التاريخية في حفظ السلم والأمن الدوليين، وإدانة “اعتداء ‎حفتر السافر على العاصمة ‎طرابلس ومحاسبة منفذيه وداعميه”.

وجاء في رسالة وزير الخارجية محمد سيالة إلى مجلس الأمن، أن ميلشيات ‎حفتر استهدفت بصواريخ موجهة مقر سفارة ‎تركيا ومقر إقامة ‎السفير الإيطالي بالعاصمة ‎طرابلس.

وشدد سيالة على أن استهداف مقار البعثات الدبلوماسية انتهاك صارخ لميثاق ‎الأمم المتحدة واتفاقيتي ‎فيينا للعلاقات الدبلوماسية والقنصلية.

من جهتها حذرت وزارة الخارجية التركية من أنها ستعتبر مليشيات حفتر أهدافا مشروعة إذا واصلت مهاجمة مصالحها وبعثاتها الدبلوماسية، وفق تعبيرها.

كما حملت الخارجية التركية، المجتمع الدولي الذي يقع على عاتقه إيقاف انقلاب حفتر وعلى الدول الداعمة له سياسيا وعسكريا وماليا، مؤكدة مواصلة دعم بلادها لحكومة الوفاق الشرعية ومؤسساتها لحماية الشعب الليبي، وفق البيان.