ميثاق عهد ومصالحة بين منطقتي الزوية والقحاصات ببلدية غريان

ميثاق عهد ومصالحة بين منطقتي الزوية والقحاصات ببلدية غريان

وقع أهالي منطقتي الزوية والقحاصات ميثاق عهد ومصالحة في بلدية غريان برعاية مجلسي المدينة البلدي وللمصالحة.

وأوضح المركز الإعلامي لغريان، أن أهالي الزوية والقحاصات وافقوا على الصلح ونبذ الخلاف والتوقف عن أي أعمال عدوانية من أي طرف ضد الآخر.

وبارك المجلس البلدي غريان هذا الاتفاق “الذي يعزز قيم التسامح الديني والثقافي والاجتماعي ويرسخ لمفهوم التعايش والتآلف بين الجميع”.

وأكد مجلس غريان البلدي استمراره في دعم الجهود الوطنية لتحقيق الاستقرار والأمن والسلم بكل مناطق بلدية غريان.

وتعقب جهود المصالحة خلافا وقع بين مجموعتين من منطقتي الزوية والقحاصات، إذ جلس أعيان غريان مع الطرفين للوقوف على أسباب الحادثة ومنع تكررها مستقبلا.

وأوضح المجلس أن هذه الحوادث والمساعي تأتي في ظل الظروف التي تمر بها البلاد ومدى ضعف الأمن العام وتزايد الخروقات الأمنية باستعمال السلاح، وإفلات المجرمين من العقاب بل والتستر عليهم.

ونوهت بلدي غريان إلى أن من الأسباب المحركة أيضا عدم سيطرة عديد من الآباء على أبنائهم وتخليهم عن الجانب الشرعي والقانوني في هذه الجانب، ما ترتب عليه تهديد الأمن والسلم الاجتماعي.