بلدي بني وليد ينفي "تفويض" حفتر لاستلام السلطة

بلدي بني وليد ينفي “تفويض” حفتر لاستلام السلطة

نفى عميد بلدية بني وليد سالم نوير تفويضهم في المجلس البلدي لخليفة حفتر، لتولي زمام الأمور في البلاد.

وقال نوير في تصريح خاص لليبيا الأحرار الثلاثاء، إن ما بثته قناة “الحدث” التابعة لنجله صدام حول تأييد بني وليد لتفويض حفتر، هي أخبار كاذبةً وعارية عن الصحة تماما، وفق قوله.

وكان عميد بلدية بني وليد سالم نوير، قد أكد أن مجلسهم يتبع حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، مؤكدا رفضه فتنة إعلام حفتر ومحاولته جر المدينة للحرب.

وندد العميد بتجنب إعلام حفتر الحديث عن قصف مليشيات حفتر طرابلس ومزاعمها عن وجود مرتزقة بالعاصمة، وتنصلها من استهداف المدنيين هناك، فضلا عن امتناعها عن الكلام بشأن قصف اللواء التاسع (الكانيات) للمواطنين.

وأوضح العميد أن المدينة منذ بداية الحرب في شهر أبريل من العام الماضي أعلنت الحياد قائلا “ونحن الورفلة نمتثل لأوامر المجلس الاجتماعي ببني وليد”، مستنكرا التضليل والفتنة الإعلامية لقناة صدام حفتر.