قوات الوفاق تسقط طائرة مسيرة داعمة لمليشيات حفتر و تدمر آليات مسلحة غربي سرت

قوات الوفاق تسقط طائرة مسيرة داعمة لمليشيات حفتر و تدمر آليات مسلحة غربي سرت

أفاد آمر غرفة عمليات سرت – الجفرة العميد إبراهيم بيت المال لقناة ليبيا الأحرار، بهدوء الأوضاع في محور الوشكة، وبأن سلاح الجو التابع للوفاق ينفذ طلعات استطلاعية في المنطقة لرصد أي أهداف لمليشيات حفتر.

من جهته أجرى الناطق باسم الغرفة العميد عبد الهادي دراه، مؤتمرا صحفيا أوجز فيه أهم ما حدث في محاور القتال غربي مدينة سرت خلال الأيام الماضية.

فعلى صعيد سلاح الجو قال دراه ان إن الدفاعات الجوية لقوات الوفاق تمكنت من إسقاط طائرة مسيرة داعمة لمليشيات حفتر فوق منطقة الوشكة؛ موضحا أن قوات الوفاق تمكنت من تدمير عدد من الآليات للمليشيات حاولت التقدم والتسلل نحو محور اللود جنوب منطقة أبو قرين.

مرتزقة من تشاد
وحول استعانة حفتر ومليشياته بمرتزقة من تشاد في عدوانهم أكد دراه مقتل الرئيس المؤسس لحزب العمال التشادي المعارض قربان جدي ناكور، وعدد من الممرتزقة التشاديين في معارك الوشكة بعد غارة جوية لسلاح الجو.

وقال دراه إن غرفة عمليات سرت -الجفرة تواصل رفعها درجة الاستعداد القصوى للتعامل مع أي مستجد، وهي في انتظار التعليمات من القيادات العليا للدخول في المرحلة القادمة في اتجاه الوشكة والجفرة وسرت.

أسلوب تنظيم الدولة
دراه وفي إيجازه الصحفي أكد إن عددا من المدنيين أصيبوا في انفجار سياريتن مدنيتين الأسبوع الماضي بسبب الألغام الأرضية التي زرعتها المليشيات بالطريق الرابط بين أبو قرين والجفرة.

موضحا أن هذا الأسلوب هو ما استخدمه تنظيم الدولة في عام 2016 إبان إطلاق عملية البنيان المرصوص للقضاء على التنظيم في سرت.

وأشار دراه إلى أن الألغام لها أضرار عدة منها التسبب في أضرار كبيرة للقوات كما أنها أحد عوامل تأخر تقدمها، مؤكدا في الوقت ذاته أن كتيبة الهندسة العسكرية تقوم بواجبها في إزالة الألغام ومساندة القوات البرية في تقدمها.