رابطة مهجري بنغازي تستنكر مواصلة الرئاسي تهميش حقوقهم

رابطة مهجري بنغازي تستنكر مواصلة الرئاسي تهميش حقوقهم

استنكرت رابطة مهجري بنغازي تواصل ما وصفوه بسياسة الإقصاء والتهميش الممنهج من المجلس الرئاسي، “بدليل” قراره بصرف المخصصات للبلديات دون احتساب حقوقهم.

وأضافت الرابطة في بيان لها أن قرار الرئاسي الأخير المتعلق بإقرار ميزانية للبلديات أسقط حقت مائتي ألف مهجر من بنغازي بما فيهم عميدها وبعض أعضاء المجلس البلدي المنتخبون.

وأبدى البيان رفض الرابطة منح الرئاسي مبالغ مالية للبلديات الوقعة تحت سيطرة حفتر “بإداراتها المعينة من حاكمه العسكري بعد إزاحة المنتخبين”، مشيرا إلى أنها لن تصل إلى مستحقيها كما هو معلوم مسبقا.

هذا، وعمم عبد الرازق الناظور رئيس أركان حفتر على عمداء بلديات المنطقة الشرقية تعليمات تقضي بمنع أي لجان خاصة بها خارج تبعيته.

وحظر تعميم الناظوري على عمداء تلك البلديات إصدار أي تعليمات تنظيمية في هذا الشأن، مؤكدا أن اللجنة العليا لمكافحة كورونا برئاسته هي المخولة فقط بتشكيل أو إصدار قرارات أو تعليمات بهذا الصدد.

وطالب الأربعاء رئيس المجلس الأعلى للدولة رئيس المجلس الرئاسي بإرسال دعم عيني بدل النقدي للبلديات القابعة خارج رقابته المالية.

وقرر الثلاثاء المجلس الرئاسي تخصيص 75 مليون دينار للبلديات والمجالس المحلية واللجان التسييرية كافة بكامل ليبيا من أجل مجابهة فيروس كورونا.

وأعلنت الاثنين وزارة الصحة انطلاق خطة لدعم البلديات لمجابهة فيروس كورونا بالتنسيق مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض، لحقتها مطالبات من 47 بلدية بإقالة الوزير ووكيله لفشلهما في الملف، وفق تعبيرهما في بيان مرئي.

من جهته، أعلن المجلس الرئاسي عقب تسجيل أكثر من حالة جملة من القرارات الاحترازية يوم الأحد، وأولها تمديد حظر التجول المنصوص عليه في قراره السابق، من الساعة الثانية ظهرا إلى الساعة السابعة صباحا.

وسجل المركز الوطني لمكافحة الأمراض حالتين الأربعاء، وخمس حالات الأحد، واثنتين السبت فضلا عن أول حالة بـ25 مارس الجاري.

Image may contain: text
No photo description available.