ليبيا

مكافحة الأمراض: نواجه كورونا بالخطة الوطنية والشراكة الدولية

أكد مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض بدر الدين النجار عملهم على مجابهة فيروس كورونا من خلال الخطة الوطنية والشراكة مع المنظمات الدولية

وطالب بدر الدين النجار خلال رسالة مشتركة مع منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة بليبيا بزيادة وتيرة الدعم المقدم للمركز ليتمكن من تجاوز هذه المرحلة بأقل أضرار.

وناشدت رئيسة مكتب منظمة الصحة العالمية بليبيا اليزابيث هوف، ضرورة التركيز على الإجراءات الوقائية للحماية من الإصابة بفيروس كورونا، محذرة من تداول الشائعات وانتشار الخوف من الوباء.

كما دعا ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة بليبيا عبد الرحمن الغندور إلى تبسيط المعلومات للأطفال من أجل أن يتمكنوا من حماية أنفسهم وضرورة استقاء المعلومات من المواقع الرسمية فقط، بحسب المركز الوطني لمكافحة الأمراض.

وأفادت الأحد منظمة الصحة العالمية بتصنيفها ليبيا من بين الدول عالية المخاطر في المنطقة، مؤكدة أهمية مراعاة التدابير الوقائية للحماية من كورونا المستجد كوفيد 19.

وارتفعت عدد الإصابات في ليبيا بكورونا إلى 8 مرضى بعد تسجيل خمسة الأحد، وثلاثة السبت فضلا عن أول حالة بـ25 مارس الجاري.

وأعلن المجلس الرئاسي جملة من القرارات الاحترازية يوم الأحد، وأولها تمديد حظر التجول المنصوص عليه في قراره السابق، من الساعة الثانية ظهرا إلى الساعة السابعة صباحا.

وحظر الرئاسي التجول بين المدن حظرا تاما باستثناء الأعمال ذات الطبيعة السيادية والأمنية والصحية والصيدليات وأعمال البيئة والكهرباء والطاقة والاتصالات وحركة الشحن.

وأبدى بـ27 مدير المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط أحمد المنظري، في بيانه الأسبوعي قلقه جراء ظهور حالة كورونا في ليبيا التي عدها من البلدان ذات النظم الصحية الهشة والأكثر عرضة للخطر في الإقليم.

وأكد المنظري أنهم وبالتعاون مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض ووزارة الصحة، حددت المنظمة وشركاء القطاع الصحي ستة مجالات تقنية ذات أولوية للدعم العاجل، بهدف تمكين البلد من الكشف عن مرض كورونا والاستجابة له بشكل أفضل.

وأفاد في 20 مارس فريق من منظمة الصحة العالمية بمكتب ليبيا أن إجراءات الاختبار في المركز الوطني لمكافحة الأمراض بطرابلس جرى فهمها وتنفيذها بشكل جيد، وأن فنيي المختبرات بالمركز قد تلقوا تدريبا كما يجب.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت سابقا انضمامها إلى بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في دعوة الأطراف المتحاربة إلى إلقاء أسلحتها والسماح للمنظمة وشركاء القطاع الصحي بالعمل دون عوائق في جميع أنحاء البلد لمنع انتشار الوباء.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق