معارك غرب سرت تكبد حفتر خسائر بقياداته وآلياته

معارك غرب سرت تكبد حفتر خسائر بقياداته وآلياته

أعلنت قوات الوفاق تكبيدها حفتر في معارك غرب سرت خسائر في قياداته بمحاور المنطقة إلى جانب عدد من آلياته ومدرعاته في الاشتباكات التي احتدت على طوال اليوم.

وقتل خلال المعارك التي دارت في محور الوشكة أحد أبرز قادة مليشيات حفتر والمسؤول عن جلب المرتزقة من تشاد والسودان علي سيدا، كما سقط القيادي بمحور الوشكة صابر المطهر.

وأوضح ناطق الجيش الليبي محمد قنونو أن قوات الوفاق صدت هجوما لمليشيات حفتر في محاور غرب مدينة سرت، بعد محاولتها التقدم مسنودة بالمرتزقة وغطاء جوي من طيران أجنبي.

وأضاف قنونو في إيجاز صحفي الجمعة، أن قواتهم تمكنت أيضا من الاستحواذ على عدد من المركبات المسلحة ودبابة وعربة غراد وتدمير آليات أخرى خلال محاولة التقدم الفاشلة للمليشيات في محور الجفرة سرت.

وجاء في وقت سابق من اليوم عن آمر غرفة تحرير سرت الجفرة إبراهيم بيت المال، أن قوات الوفاق دمرت راجمتين وتايقر إماراتية ومخزنا للذخيرة تابعين لمليشيات حفتر ردا على استمرار الخروقات.

وأكد بيت المال في تصريحات لليبيا الأحرار سقوط ثلاثة شهداء من قوات الوفاق بسبب قصف الطيران الإماراتي، مشيرا إلى أن قوات الوفاق بدأت في دك معاقل مليشيات حفتر.

واندلعت المعارك العنيفة في أكثر من محور بمحيط الوشكة بين قوات الوفاق وميليشيات حفتر، وفق مدير المركز الإعلامي بغرفة عمليات تحرير سرت الجفرة أحمد القاضي.

من جانبه أشار حينها آمر منطقة طرابلس العسكرية عبد الباسط مروان إلى أن الأوضاع العسكرية تسير وفق الخطة المعدة سلفا، وأكد أن معنويات المقاتلين عالية وأن الأخبار ستكون مطمئنة.

وأوضح مروان أن انطلاق العمليات جاء ردا على العدوان المتكرر من مليشيات حفتر الارهابية وبعد الاعتداءات المتكررة وعدم احترامهم لكافة العهود والمواثيق.

وشرعت أمس المدفعية التابعة للبنيان المرصوص في دك معاقل مليشيات حفتر في بوقرين، وفق آمر غرفة عمليات سرت الجفرة، الذي أشار إلى تنفيذ سلاح الجو عدة طلعات كبدت قوات العدوان خسائر في أرواحهم وآلياتهم.

وورد الخميس أيضا عن بيت المال أن مدفعيتهم تعاملت مع عدة مواقع للعدو في محيط الوشكة سرت، واستهدفت عدة آليات للمليشيات ومواقعهم، إلى جانب تنفيذ الطيران الميسر التابع للعملية ضربتين ناجحتين.